شهادات عن باكثير->رائد الأدب الإسلامي
الدكتور: نجيب الكيلاني
وأرى أن باكثير مدرسة متميزة في معظم إنتاجه المسرحي تحمل الطابع الإسلامي، وهي مدرسة لم تأخذ حقها بعد من التحليل والدراسة. من كتاب : حول المسرح الإسلامي - مؤسسة الرسالة

الدكتور: مصري عبد الحميد حنورة
باكثير المبدع بين السلفية والمعاصرة:والواقع أن هذا الشاعر كما قدمنا ارتبط بالسلف الصالح من حيث المعاني والقوالب، وقد جدد في المعاني كما جدد في القوالب التي صب فيها خبراته، أما

الدكتور: محمد حسن عبد الله
التجربة الأكثر رحابة ومرونة بالتأكيد تجربة باكثير ولذلك جاءت تقريباً متنوعة ومتباعدة في الغايات، وتستطيع أن تقرأ : وا إسلاماه، وتستطيع أن تقرأ : الثائر الأحمر، فعلى الرغم من انتصاره

الدكتور : عصام بهي
ومع هذا التنوع الشديد في الموضوعات والمشكلات التي عالجها باكثير وفي أسلوب الكتابة، وفي القوالب المسرحيى التي كتب فيها – أو على الرغم من هذا التنوع- فقد كانت له رؤية

الدكتور: إبراهيم حماده
غير أن أهم ما يميز كتابات المرحوم علي أحمد باكثير – كما سبق أن أشرنا- هو صدقه مع ذاته ومع ثقافته. فقد كان مبدؤه – رحمه الله – واضح القسمات

1
أعلى الصفحة
اسم المستخدم  
كلمة المرور  
نسيت كلمة المرور؟           عضو جديد
كلمة البحث  
اختر القسم  
 

موقع رابطة أدباء الشام

الإسلام أون لاين

الإسلام اليوم

ناشري

موقع القصة العربية

موقع باب

مدونة أسامة

جامعة الشارقة

الخيمة العربية

المسرح دوت كم

الشاهد للدراسات الاستراتيجية

شبكة الفصيح لعلوم اللغة العربية

المبدعون العرب

ضفاف الإبداع

أقلام الثقافة

رابطة رواء للأدب الإسلامي

موقع الشاعر سالم زين باحميد

مؤسسة فلسطين للثقافة

موقع إلمقه - القصة اليمنية

عناوين ثقافية

موقع الدكتور عبد الحكيم الزبيدي

موقع الدكتور عمر عبد العزيز

موقع نبي الرحمة

موقع جدارية

الفكر التطبيقي للقرآن والسنة

مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية

أدب السجون

منتدى الأصلين

 
أدخل بريدك الإلكتروني  
إلغاء الإشتراك
3775068 عدد الزوار
913 عدد الأعضاء
الرئيسية - لماذا باكثير - باكثير في سطور - المسرحيات القصيرة - سجل الزوار - خريطة الموقع - تواصل معنا
© جميع الحقوق محفوظة للموقع 2001 - 2017